أخبارالشريط الإخباري

إدارة معبر سيمالكا تغلق المعبر ردّاً على “الإجراءات التعجيزية” من إدارة فيشخابور

ولاتي نيوز

أعلنت إدارة معبر سيمالكا الحدودي إغلاق معبر سيمالكا أمام عبور المسافرين الداخلين إلى إقليم كردستان رداً على ما وصفته بالإجراءات التعجيزية من إدارة معبر فيشخابور.

وقالت إدارة معبر سيمالكا، في بيان، الاثنين، انها “تندد التصرفات و القرارات التعجيزية لسلطات حزب الديمقراطي الكردستاني الذي تدير معبر فيشخابور في اقليم كردستان
حيث قامت بإصدار قرارات منافية للأخلاق و حسن الجوار و من هذه القرارات و التصرفات”.

وأوضح البيان أن الإجراءات التعجيزية هي:

اولا – مطالبة بأرسال فورما ( استمارة ) تحتوي على جميع معلومات المسافرين و التي تعتبر فورما استخباراتية بحتة و انتظار المسافرين من المرضى و العرائس ثمانية و اربعين ساعة من اجل الحصول على الموافقة للدخول الى اقليم كردستان و بالحقيقة الموافقة تستغرق اكثر من اربعة ايام و الكثير من المسافرين لهم حالات خاصة للدخول بشكل سريع كمرضى السرطان الذين يتلقون علاجهم في الاقليم و العرائس اللواتي لديهم مقابلات في السفارات الاجنبية و المسافرين القادمين من مناطق بعيدة كمناطق كوباني و الشهباء و الذين يتطرون للبقاء في قامشلو بانتظار موافقة دخولهم الى الاقليم

ثانيا – التعامل الغير اخلاقي مع المسافرين و خضوعهم للتحقيق و الانتظار لساعات طويلة في معبر فيشخابور

ثالثا – التعامل الغير الانساني للجرحى الذين يتلقون العلاج في اقليم كردستان و سوء المعاملة التي يتلقونه من اجهزة الاستخبارت

رابعا – رفض قبول الحالات الاسعافية التي كانت تدخل سابقا الى الاقليم ما لم يقوموا بتقديم فورما كاملة عن معلوماتهم الى فيشخابور
و نتيجة هذه التصرفات و القرارات الغير مقبولة بحق المسافرين و الجرحى و الوفود نستنكر هذه القرارات مطالبين سلطات معبر فيشخابور التراجع عن هذه القرارات التعسفية.

وطالبت أدارة معبر سيمالكا “المسؤولين في اقليم كردستان بالتدخل للوقف هذه التصرفات و القرارات التعجيزية بحق المواطنين و التي تعتبر قرارات غير انسانية و غير مسؤولة” .

ونوهت إدارة سيمالكا بالسماح لحاملي الاقامات الاوروبية بالخروج الى اقليم كردستان يوم الاربعاء الموافق في 23/6/2021 و ذلك ليوم واحد فقط.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى